منبر كل الاحرار

السعودية ترد على مطالب إعفاء الأمارات من دورها في المشاركة بالتحالف 

الجنوب اليوم  | خاص

 

للمرة الثانية في أقل من شهر تصدر السعودية والإمارات بيان مشترك تأكد فيها أنها تتفق حول ما يجري في المحافظات الجنوبية وان العملية الجوية التي إستهدفت القوات الموالية لهادي في العلم والعرقوب ومناطق أخرى في عدن ، كانت مشتركة ولم تكن إماراتية كما أعلنت حكومة هادي واتهمت أبوظبي ، البيان الأخير الصادر اليوم أكد إصرار الرياض وأبوظبي على فرض الانتقالي في الجنوب وإجبار حكومة هادي على الحوار معه والتنازل عن ماتبقى لها من شرعية ، بل يفيد القرار إلى أن هناك إتفاق على إضعاف حكومة هادي الضعيفة اصلاً ، وتهميش مكونات الحراك الجنوبي الأخرى المناهضة للإمارات والتدخل الأجنبي في الجنوب ، وانهاء أي دور لحزب الإصلاح وان كانت الرياض تتجاهل الحديث والاشارة الية في كل بياناتها الا أنها تعمل على ازاحتة من مواقع السلطة المختلفة .
اليوم جددت السعودية والإمارات في بيان مشترك دعوتها لكلاً من قوات “حكومة هادي ” وقوات المجلس الانتقالي الجنوبي الموالية للإمارات بالتوقف الفوري عن أي تحركات أو أنشطة عسكرية في المحافظات الجنوبية .
ورحب البيان المشترك بما وصفه بـ”إستجابة حكومة هادي والانتقالي لدعوة التحالف للحوار بشأن إنهاء النزاع في الجنوب، ودعا البيان ايضاً الطرفين إلى “العمل بجدية مع اللجنة المشتركة التي شكلت من التحالف والأطراف التي نشبت بينهما الفتنة، لمراقبة وتثبيت وقف الأعمال والنشاطات العسكرية”.
البيان الصادر اليوم يأتي في ظل تواصل التعزيزات العسكرية المتبادلة التي يدفع بها طرفي الصراع إلى المحافظات الجنوبية استعداداً لجولة جديدة من المواجهات ، ولن يغير الوضع على الأرض ولكنه حمل رسائل لحزب الإصلاح الذي يشن حملات على الإمارات ان الرياض تتمسك بابوظبي ولايمكن قبول أي طلبات باعفائها من دورها .