منبر كل الاحرار

الإصلاح يوجه اتهاماً رسمياً ضد قطر لكسب ود السعودية ضد الانتقالي

الجنوب اليوم | خاص

 

يبدو أن الإصلاح يحاول كسب ود السعودية واستمالة موقفها الداعم في الفترة الحالية للمجلس الانتقالي الجنوبي الموالي للإمارات، حيث وجه الحزب اتهاماً مباشراً لدولة قطر بأنها تدعم الحوثيين ولا تدعمه.

ويبدو كان الإصلاح يريد أن ينفي التهمة المنسوبة إليه من قبل خصومه في الانتقالي الجنوبي والذين يتهمون الحزب بالعمل لصالح قطر وتركيا وتيار الإخوان المسلمين، حيث نفى المتحدث باسم حزب الإصلاح عدنان العديني وجود أي علاقة بين الحزب وجماعة الإخوان المسلمين.

وقال العديني في تصريح صحفي لصحيفة الشرق الأوسط السعودية إن علاقة الإصلاح بالسعودية “تغيظ الأعداء”، حسب وصفه، في إشارة إلى الانتقالي الجنوبي، مضيفاً إن الحزب كان أول من بادر لدعم “عاصفة الحزم”، وأن الإصلاح هو الحزب الوحيد الذي أكد على الدور السعودي في نظامه السياسي وأفرد مادة مستقلة بشأن تعزيز العلاقة مع السعودية.

ويتهم الانتقالي الجنوبي حزب الإصلاح بالعمل لصالح قطر وتركيا في اليمن في مشروع يتبع الإخوان المسلمين الذي يمثله الإصلاح في اليمن، وهو ما نفاه المتحدث باسم الحزب في حواره مع الصحيفة السعودية، قائلاً إن

وقال العديني إن علاقة الإصلاح مع قطر “كانت تحكمها المصلحة الوطنية” حسب وصفه، وقال إن هذه العلاقة كانت قائمة حين كانت قطر ضمن التحالف السعودي الإماراتي، متهماً قطر بأنها تحولت إلى داعم “لمليشيا الحوثي بعد الأزمة الخليجية”.

وكانت صحيفة الشرق الأوسط التي أجرت الحوار مع ناطق الإصلاح قد اتهمت الحزب بأنه يقاتل مع قوات فايز السراج رئيس الحكومة الليبية المدعومة من تركيا، وأن المخابرات التركية ترسل مرتزقة يمنيين يتبعون حزب الإصلاح للقتال في ليبيا ضد قوات خليفة حفتر.