منبر كل الاحرار

الجنوب اليوم ينشر إحصائية للملف الأمني في صنعاء وعدن

الجنوب اليوم | خاص 

 

تعيش المحافظات الجنوبية وضعاً أمنياً في غاية التعقيد بسبب الانقسام الأمني وتعدد الجهات التي منحت نفسها حق إدارة الملف الأمني ونتيجة لارتفاع أعداد العصابات المسلحة وانتشار السلاح في أوساط المواطنين، الجنوب اليوم رصد الأسبوع الماضي عشرات الجرائم والانتهاكات التي طالت مواطنين ومحال تجارية وممتلكات مواطنين ومداهمة منازل وأعمال سطو واعتقال تعسفي خارج القانون واحتجاز غير قانوني واختطاف قسري ، واشتباكات مسلحة وحروب شوارع واطلاق نار على مؤسسات تابعة للدولة في مدينة عدن ، بالإضافة إلى رصد عدد من جرائم الاغتيالات في عدن وابين وشبوة والضالع وحضرموت .
الرصد الأول بلغ 34 جريمة في سبعة أيام أودت بحياة اكثر من 8 اشخاص واختطاف 3 وعدد من جرائم مداهمات المنازل والسطو والترهيب واطلاق النار باتجاه المدنيين وترويعهم من قبل مسلحين موالين للمجلس الانتقالي الجنوبي ، ووفقا لإحصائية اعدها “الجنوب اليوم” فقد أحتل الانفلات الأمني في مدينة عدن 62,2 %، وفي محافظة أبين 15,6%، وفي محافظة لحج 9,3% وفي محافظة حضرموت 6,3% وفي محافظة الضالع 3,2% ، وفي محافظة أرخبيل سقطرى 3,2 % ، وجميع تلك الجرائم قيدت في سجلات الشرطة ضد مجهولين .
وفي مقابل تصاعد تلك الجرائم التي تؤكد مدى اتساع رقعة الانفلات الأمني وتنامي الجريمة في المحافظات الجنوبية وتحديداً في مدينة عدن التي أصبحت مسرحاً مفتوحاً لعبث المليشيات والعصابات المسلحة ، أعلنت وزارة الداخلية التابعة للحوثيين بصنعاء أمس تمكنها من ضبط 1791 جريمة، منها 1348 جريمة جسيمة خلال النصف الأول من سبتمبر الجاري 2020م من تلك الجرائم المضبوطة كانت 34 جريمة قتل عمد و308 جريمة شروع في القتل توزعت على مختلف المحافظات الواقعة تحت سيطرة حكومة صنعاء ، كما تم ضبط 282 جريمة سرقة مختلفة وأعلنت القاء القبض على 319 متهم بارتكاب جرائم السرقة ، يضاف إلى ضبط 3 طن و 669 كيلو جرام من الحشيش المخدر ، والقي القبض على المتهمين بحيازتها ومحاولة تهريبها، والبالغ عددهم 119 متهما ، والعشرات من المطلوبين لدى الجهات القضائية .