منبر كل الاحرار

السعودية والإمارات تتبادل الأدوار في شبوة

الجنوب اليوم | خاص

 

تتبادل القوات السعودية والإماراتية الأدوار في محافظة شبوة ، وبعد أسبوع من وصول رئيس حكومة المناصفة إلى عتق كوسيط لحل الخلافات بين القوات الإماراتية ومحافظ شبوة الموالي للإصلاح محمد بن عديو بخصوص مطالبة برحيل القوات الإماراتية من منشأة بلحاف النفطية، وكذلك إيصال رسالة سعودية لبن عديو بأن الرياض ستخلف الإمارات في السيطرة على الميناء ، نقلت القوات الإماراتية وفصائلها، المتمركزة في منشأة بلحاف بمحافظة شبوة.

اليوم الثلاثاء، وصلت عتادها وأفرادها إلى تخوم مدينة عتق، في إطار الترتيبات لتهدئة المجلس الانتقالي الجنوبي وإعادة جزء من قوات النخبة الشبوانية إلى محيط عتق.

وأكدت مصادر محلية أن عدة قوافل عسكرية غادرت خلال الساعات الماضية، القاعدة الإماراتية في بلحاف، إلى مدينة عتق، المركز الإداري لشبوة .

وأوضحت المصادر أن القوافل شوهدت وهي تنقل مئات الافراد على متن شاحنات بعضهم إماراتيين وآخرين من الإنتقالي إلى جانب عشرات الآليات والأطقم.
وأشارت المصادر إلى أن القائد العسكري الإماراتي في شبوة، أبو مأيد، وصل على رأس تلك القوات إلى معسكر العلم الواقع على تخوم عتق الشرقية، في إطار ترتيبات لنقلها إلى مطار عتق بعد انسحاب القوات السعودية ووصولها إلى ميناء بلحاف خلفاً للإمارات .
،