منبر كل الاحرار

حركة شباب أبين الثورية تتهم الانتقالي بتأسيس صراع مناطقي طويل المدى لخدمة أجندة خارجية

الجنوب اليوم | خاص

 

أدانت حركة شباب أبين الثورية حملة المداهمات والاقتحامات التي طالت منازل القيادات الأمنية والعسكرية من أبناء أبين من قبل قوات الحزام الأمني التابع للإمارات في مدينة عدن.
واعتبرت بيان الحركة أن الممارسات المناطقية الانتقامية لا تخدم الجنوب بل تؤسس لصراع مناطقي طويل المدى.
ودعا بيان الحركة ، الحزام الأمني وقيادة المجلس الانتقالي الجنوبي في عدن وفي أبين إلى التدخل الفوري لوقف تلك الممارسات الاستفزازية الغير مسئولة.
وحملت حركة شباب أبين الثورية قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي كامل المسئولية عن تداعيات تلك الانتهاكات والممارسات التي تشق الصف الجنوبي وتهدد السلم الاجتماعي الجنوبي.

نص البيان:

تابعت حركة شباب أبين الثورية مستجدات الأوضاع في العاصمة عدن خلال الأيام الماضية، وبقدر ماكنا قريبين من الأحداث المؤسفة التي أودت بحياة العشرات الكثير منهم من أبناء محافظة أبين التي دفعت ثمنا باهض من دماء أبناءها أكانوا عسكريين اومدنيين، ولاتزال أبين وأبنائها يدفعون الثمن حتى اليوم وهو ما يؤسس لصراع مناطقي خطير ، فحركة شباب أبين اذا وقف محايدة إزاء الاحداث المؤسفة في عدن خلال الأيام الماضية فأنها تعبر عن ادنتها واستنكارها الشديدين لما تتعرض له قيادات عسكرية ومدنية من أبناء أبين من قبل قوات الحزام الأمني التي تعمدت خلال اليومين الماضيين اقتحام عدد من منازل القيادات من أبناء أبين كوزير الداخلية في حكومة هادي أحمد الميسري ، وحاولت إقتحام منزل القائد في المقاومة الجنوبية سليمان الزامكي بحي السعادة بخورمكسر ، واقتحام منزل القيادي خضر الوليدي ، وفضل المزبر ، يضاف إلى تعرض المئات من أبناء أبين في النقاط العسكرية التابعة للحزام الأمني لمضايقات وفرز بالهوية وتلك الممارسات الاستفزازية والمناطقية الانتقامية يرفضها العقل والمنطق ولاتخدم الجنوب ولا القضية الجنوبية بل تؤسس لصراع مناطقي طويل المدى ، وعلية فأن حركة شباب أبين الثورية تدعو الحزام الأمني وقيادة المجلس الانتقالي الجنوبي في عدن وفي  أبين إلى التدخل الفوري لوقف تلك الممارسات الاستفزازية الغير مسئولة والتي لا تسيئ لكافة أبناء أبين ، وتحمل حركة شباب أبين الثورية قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي كامل المسئولية عن تداعيات تلك الانتهاكات والممارسات التي تشق الصف الجنوبي وتهدد السلم الاجتماعي الجنوبي .

وتدعو حركة شباب أبين الثورية كافة أبناء أبين في العاصمة عدن إلى كشف كافة الممارسات الانتهازية والانتقامية التي تمارسها الحزام الأمني كما ندعو أبناء أبين المنخرطين في الحزام الأمني بعدن بعدم الانجرار وراء فتنه مناطقية يراد لها ان تكون على حساب الجنوب ووحدته الاجتماعية لصالح اجندة خارجية معادية، ونعلن وقوفنا المسبق مع أي موقف عقلاني يصدر عن مشائخ وأعيان أبين باعتبارهم المرجعية التقليدية التي تدرك مصالح أبين وابنائها.