منبر كل الاحرار

المجلس الثوري يجدد رفضة لعودة نظام الحزب الواحد وثقافة الاقصاء والتخوين

الجنوب اليوم  | متابعات خاصة

 

جددت قيادة مجلس الحراك الثوري خلال لقاء احتضنته مدينه عتق محافظة شبوة السبت موقفه السابق الرافض للاقتتال الجنوبي الجنوبي تحت أي مبرر كان ، واكد الثوري ان الجنوب لكل ابنائه بمختلف اطيافهم السياسية رافضا ًالوصاية ونظام الحزب الواحد وثقافة الإقصاء والتخوين ، وأشار إلى أن الثورة الجنوبية إرادة شعب وصوت حق محال اسكاته ، ونوه إلى أن القتال الجنوبي الجنوبي يؤخر تحقيق أهداف الثورة الجنوبية ويقضي على مشروع التصالح والتسامح الذي ارسى مداميك الثوري ووفر الأرضية الصلبة لانطلاقها ، ورفض بشدة التجنيد العسكري السياسي التابع لحزب الاصلاح مشدداً ان تكون القوات العسكرية والأمنية وطنية ولائها لله ثم للوطن بعيداً عن السياسة وأحزابها.
كما دعا المجلس كل المكونات الثورية الجنوبية المؤمنة بحق استقلال وبناء دولة الجنوب المستقلة لضرورة الحوار والخروج بوثيقة ثوابت وطنية ، معبراً عن رفضة المطلق لدخول أي قوات عسكرية الى المحافظة من غير أبنائها ، ودعا الثوري الى تمكين أبناء المحافظة من محافظتهم عسكرياً ومدنياً والعمل على تأهيلهم لذلك ، وطالب بسرعة الإفراج عن من تبقى من الاسرى وادارة حوار يشمل المكونات السياسية الجنوبية يفضي الى حلول جامعة .