منبر كل الاحرار

وثيقة تكشف الوجه الخفي لحافظ معياد وتؤكد وقوفه وراء ابتزاز تُجَّار الوقود

الجنوب اليوم | خاص

انكشف حافظ معياد وبانت حقيقته ، فالرجل الذي قدم نفسه كمنقذ للإقتصاد اليمني تحول إلى أداة إماراتية وضيعة ينفذ سياسات أبوظبي ويشرعن سياسيات التجويع والخنق والاضرار بكل اليمنين ، وثيقه جديدة تداولتها وسائل الاعلام كشفت عن وقوف معياد وراء جريمة حجز عشرات السفن المحملة بالمشتقات النفطية فمعياد الذي تم خلعة من قيادات البنك المركزي في عدن بعد أن أتضح فساده فيه ، يحاول ابتزاز تجار الجنوب والشمال لخدمة العيسي تاجر النفط التابع للجنرال علي محسن الاحمر.
الجريمة التي يمارسها معياد انه يقف وراء خنق الاسواق اليمنية بالمشتقات النفطية تارة ويتلاعب باسعار صرف الريال اليمني تارة ، فمعياد المعروف بمهارته الكبرى في غسيل الاموال فتح الاسواق اليمنية للاسواق السوداء بالمشتقات النفطية ، ويحاول يفرض ٢٠٠ مليون ريال على كل سفينه مشتقات نفطية على أن تورد إلى حساب خاص في البنك الاهلى السعودي متناسيا انه كان حتى الامس. محافظات للبنك المركزي بعدن ولايزال يمارس أعماله وسلوكياته الإنتقام يه من عدن باسم رئيس اللجنة الاقتصادية التابعة لهادي بينما اللجنة التي يرأسها مجمده منذ مارس الماضي.
الوثيقة كشفت عن مؤامرة معياد ضد الشعب اليمني ووفاءة واخلاصه لأبوظبي وتمرير اي سياسات كارثية إماراتية ضد الشعب اليمني واصبح اداة يستخدمها أولاد زائد كيفما يشائو لفرض عقاب جماعي على اليمنيين .