منبر كل الاحرار

تقرير لمركز عدن للدراسات يتهم حكومة هادي بارتكاب جرائم في شبوة وأبين

الجنوب اليوم | عدن

 

شن مركز عدن للرصد والدراسات، هجوما لاذعا على حكومة الشرعية وحزب الإصلاح بسبب الجرائم التي انتهكتها مؤخرا في محافظتي شبوة وأبين عقب طرد الإنتقالي منها.
مركز عدن أدان في تقرير له الجرائم والانتهاكات والممارسات المنافية للقانون والأعراف، التي أقدمت عليها قوات هادي وحزب الإصلاح، في المناطق الخاضعة لسيطرتهم في محافظتي أبين وشبوة.
وحذر المركز من أن استمرار هذه الجرائم تشجع وتمكن الجماعات الإرهابي من التحرك والنشاط تحت غطاء حكومة هادي بحسب البيان.
وأشار تقرير المركز أن قوات هادي المسنودة بمسلحي حزب الإصلاح استهدفوا المتظاهرين الموالين للإنتقالي في مدينة عزان والصعيد والذين خرجوا للمطالبة برحيل قوات الشرعية وعودة قوات النخبة الشبوانية الموالية للإمارات.
وبحسب التقرير فإن قوات هادي استخدمت الرصاص الحي لتفريق المتظاهرين السلميين ما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى.
وكان ناشطون بثوا على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع لقيام جندي من قوات هادي بإطلاق الرصاص على أحد المتظاهرين أدى إلى مقتله على الفور.
ويتهم المجلس الانتقالي الجنوبي ، حكومةهادي وحزب الإصلاح باعتقال العشرات من المالين له في شبوة.
كما اتهم مركز عدن للرصد والدراسات ، حكومةهادي بشن حملات اعتقالات وتعذيب للنشطاء الحقوقيين والمعارضين لها ونهب الممتلكات.