منبر كل الاحرار

حمى الضنك ينتشر في سجون الإمارات بعدن والأمهات يناشدن بإنقاذهم

الجنوب اليوم | عدن

 

انتشر حمى الضنك بشكل كبير في أوساط المختطفين والمعتقلين في سجون الإمارات في عدن وعدد من المحافظات الجنوبية.
وقالت أسر المختطفين والمعتقلين في سجن بئر أحمد اليوم الخميس ، أن أبناءها أصيبوا بمرض حمى الضنك في سجن بئر أحمد في عدن، مطالبة بإنقاذهم.
وطالبت أمهات المعتقلين في وقفة احتجاجية أمام مبنى اللجنة الدولية للصليب الأحمر بإنقاذ أبنائهن من حمى الضنك المنتشرة في سجن بئر أحمد.
وأشارت الأمهات إلى أن إدارة سجن بئر أحمد ترفض تقديم أي مساعدات طبية للمعتقلين رغم انتشار حمى الضنك في السجن.
وحملت أسر وأمهات المعتقلين ، الإنتقالي الموالي للإمارات المسؤولية الكاملة عن سلامة أبناءها المعتقلين بسبب انتشار مرض حمى الضنك في السجن ورفضه الإفراج عنهم.
ودعت الوقفة لجنة الصليب الأحمر لزيارة سجن بئر أحمد وإنقاذ المعتقلين من الموت جراء انتشار حمى الضنك والضغط على الإنتقالي والتحالف في تقديم الخدمات الطبية لهم.
وجدد أسر المعتقلين مطالبتها مناشدة كل الجهات الحقوقية والمنظمات الدولية الضغط على الإمارات والإنتقالي للكشف عن مصير المخفيين قسراً وتمكينهم من حقوقهم الإنسانية.
وكانت أسر المعتقلين كشفت الأسبوع الماض عن إصابة أكثر من 7 أبناءها بحمى الضنك في سجن بئر أحمد ، وسط عدم تقديم أي خدمات أو رعاية طبية من قبل إدارة السجن.