منبر كل الاحرار

قيادي في الحراك : الإنتقالي تاجر بتضحيات الجنوبيين والثورة مستمرة

الجنوب اليوم | متابعات خاصة

 

وصف القيادي في الحراك الجنوبي وعضو المكتب السياسي لمجلس الحراك الثوري ورئيس الحراك بلحج ، العلاقة بين المجلس الإنتقالي بالشرعيه بطفل عاق عابث سرعان ماعاد إلى حضن مولاه وسيده، متهما إياه ببيع القضية الجنوبية.
كما دعا القيادي عبدالولي الصبيحي جميع قوى ومكونات الحراك الجنوبي لعقد مؤتمر جنوبي عام لتحديد موقف واضح وصريح من الإنتقالي وقياداته التي باعت القضية الجنوبية التي تزعم تمثيل القضية الجنوبية.

وأوضح الصبيحي أن قيادات الإنتقالي  جزء لايتجزء من شرعية الاحتلال التي يقف شعبنا الجنوبي رافضاً لها ومقاوماً لها حتى التحرير والاستقلال التام، بحسب وصفه.
ودعا الصبيحي القوى الجنوبية الوقوف إلى جانب القيادي حسن أحمد باعوم الذي صمد أمام كل الاغراءات واساليب الترهيب والترغيب من اجل تحوير اهداف الثورة الجنوبية وبيع الوهم والاكاذيب للشعب وتزيف وعي البسطاء من ابناء شعبنا واستغلال معانات شعبنا الجنوبي، بحسب وصفه.
كما دعا كل أبناء الجنوب والقوى السياسية وكل من يؤمن بالحرية والاستقلال والتضحيات الجنوبية مواصلة الثورة السلمية الجنوبية ضد ما وصفها بالاحتلال ، في إشارة إلى الإمارات والسعودية.

وختم قوله أن الانتقالي باع القضية الجنوبية وتضحيات الجنوب بحفنة من الريالات.