منبر كل الاحرار

اتفاق الرياض في طريقة للفشل من جديد .. الرياض في ورطة .

الجنوب اليوم | خاص

 

شهدت الإجراءات التنفيذية لاتفاق الرياض التي بدأت قبل أسبوعين تراجع كبير بين طرفي الاتفاق الانتقالي الموالي للإمارات وحكومة هادي ، وجاء ذلك التراجع نتيجة اتهام الإصلاح للانتقالي بنهب أسلحة قوات حكومة هادي بشكل كبير في عدن من جانب ، كما يتهم الانتقالي الإصلاح برفض تنفيذ التزاماته في المصفوفة التنفيذية في شبوة ، تلك الاتهامات وجهها الانتقالي لحكومة هادي وقال انه نفذ كافة التزاماته في الاتفاق وسحب قواته من أبين بينما الطرف الأخر رفض رفضاً باتا تنفيذ ما علية ، وهو ما يراه قيادين في الانتقالي خذعة كبيرة من قبل الإصلاح ويطالب التحالف بسرعة الزام الطرف الاخر بالتنفيذ دون تلكؤ ، تلك الخلافات أدت إلى حرب كلامية بين الطرفيين أججها هجوم قوات علي محسن الأحمر على قبيلة سر في وادي حضرموت ورفض الإصلاح الافراج عن قيادي تابع للانتقالي سجين في مارب ، اللافت في الأمر ان الرياض أصبحت في ورطة
وفي سياق مطالب الانتقالي بالإفراج عن اسير موالي له من سجون مأرب وسط رفض حزب الإصلاح وفق المصفوفة التنفيذية للاتفاق ، اتجه الانتقالي للشارع للضغط على القيادة السعودية في عدن لكي تقوم بدورها في الافراج عن الأسير بالإفراج محمد الفيظي “ابو سام” قائد قوات مكافحة الارهاب بمحافظة لحج، الذي رفضت مليشيا الإصلاح الإفراج عنه ولازالت تحتجزه في سجونها بمأرب. ، نفذ العشرات من أبناء الجنوب، عصر يوم أمس الثلاثاء وقفة احتجاجية أمام مقر التحالف العربي بعدن، وذلك للمطالبة بالإفراج عن أسير جنوبي لايزال في سجون مليشيات الإصلاح.
وطالب المشاركون في الوقفة، التحالف إلى الضغط على مليشيات حزب الإصلاح للإفراج عن الأسير ابو سام، تنفيذا للتوافقات الأخيرة بشأن الإفراج عن الأسرى على خلفية أحداث أغسطس.
هذا وكانت مليشيات حزب الإصلاح قد أفرجت عن الأسرى الجنوبيين على خلفية أحداث أغسطس، ورفضت الإفراج عن ابو سام، ويقال أنها نقلته إلى سجونها في مأرب.