منبر كل الاحرار

شبوة : تهريب شحنة نفط من ميناء النشيمة يُفَّجر صراع بين الإصلاح ومكتب هادي

الجنوب اليوم | خاص 

 

نجحت مليشيات حزب الإصلاح بتصدير 600 ألف برميل من إنتاج حقلي العقلة و صافر عبر ميناء النشيمة قبل أيام، بعد أن منع الإنتقالي في عدن سحاب السفن ” التاج ” من الانتقال إلى ميناء النشيمة في شبوة الأسبوع الماضي، أقدم مافيا النفط في حزب الإصلاح على أن تستأجر قارب القطر (التاج) الخاص بأحد التجار من المكلا لتصدير الشحنه رغم محاولات الإنتقالي إعاقة تصدير الشحنة النفطية.

ووفقا لمصادر مطلعه فقد تصاعدت الخلافات بين مسؤولين في حكومة هادي وأخرين في حزب الإصلاح بسبب محاولات الجنرال علي محسن الأحمر ومحافظ شبوة المعين من هادي بتزكية من الإصلاح محمد بن عديو مصادرة إيرادات الشحنة النفطية كمجهود جربي للمليشيات الموالية للإصلاح التي تخوض معارك مع قوات الانتقالي في أبين ،وذلك بعدما تم تحويل إيرادات ضرائب شبوة لصالح المجهود الحربي للمليشيات وسحب مئات الملايين من فرع البنك المركزي في شبوة ، وقالت المصادر أن “جلال” نجل هادي يحاول الاستحواذ على حصة علي محسن من عائدات نفط شبوة بحجة شراء أسلحة لدعم القوات في الجوف وأبين ، وأن مدير مكتب هادي عبدالله العليمي وجه بتسديد قيمة شحنة أسلحة اشتراها مؤخراً من عائدات نفط شبوة.