منبر كل الاحرار

أبين تسجل حالة جديدة بفيروس كورونا مع احتدام الصراع بين الإنتقالي والشرعية

الجنوب اليوم | خاص

 

ينتشر فيروس كورونا في محافظة أبين في ظل غياب أي إجراءات احترازية نتيجة الصراع الذي تشهده المحافظة بين الإنتقالي ومليشيات الإصلاح.
وتعيش أبين تحت أعلى درجات الخطر نظراً لتدهور القطاع الصحي في المحافظة إلى أدنى المستويات بحسب المصادر الطبية.
وقالت المصادر إن المخاوف الاجتماعية في أبين ارتفعت إلى أعلى مستوياتها من مخاطر تفشي وباء كورونا، حيث سجلت مديرية لودر أول حالة إصابة بوباء كورونا لشخص تم نقله إلى مستشفى محنف.
ويأتي ظهور فيروس كورونا في ظل الوضع الصحي المتردي والوضع المأساوي الذي تشهده أبين في ظل المعارك الدامية التي ألقت ظلالها على المواطنين وافتقارهم إلى مراكز عزل صحي ، إضافة إلى امتلاكهم لمستشفى محنف الوحيد الذي يخدم مواطني مديريات المنطقة الوسطى الأربع ” لودر – مودية – الوضيع – جيشان ” ويعمل بإمكانيات شحيحة وبميزانية مستشفى ريفي رغم صدور قرار بترفيعه إلى مستوى المستشفى العام، والذي لا يلبي جزء بسيط من السكان مع تعاظم الأمراض والأوبئة.
وكانت لجنة الطوارئ لمواجهة فيروس كورونا بحكومة الشرعية أعلنت اليوم عن تسجيل 13 إصابة جديدة بالوباء.
وقالت اللجنة في إفادة أنه خلال الساعات الأخيرة تم تسجيل (13) حالة إصابة جديدة بينها حالة وفاة موزعة كما يلي:
(3) حضرموت بينها حالة وفاة.
(2) لحج.
(8) تعز.
وترتفع إجمالي الحالات المؤكدة منذ العاشر من أبريل إلى (180) حالة بينها (29) وفاة و(5) حالات تعافي.