منبر كل الاحرار

التطورات بتعز.. الإصلاح يشعل أحداث شغب وقطع الطرقات استباقاً لتصعيد خصومه

الجنوب اليوم | خاص

 

يوماً بعد آخر تتجه الأوضاع في تعز نحو التصعيد، حيث قطع اليوم مسلحون محتجون تابعون للإصلاح عدداً من الشوارع في مدين تعز التي يطبق الإصلاح سيطرته عليها عبر قوات محور وإدارة الأمن التي يهيمن عليها الحزب.

مصادر بالمدينة قالت إن المحتجين قطعوا شارع جمال أمام مبنى المحافظة وقطعوا جولة المسبح وطريق وادي القاضي، حيث يطالب المحتجون تسليم قتلة القيادي في الإصلاح شرف العوني الذي قتل أمس الإثنين في اشتباكات مع مسلحين آخرين بسب خلافات على تحصيل ضرائب القات في منطقة الضباب.

ويرى مراقبون إن أحداث الشغب التي تشهدها المدينة تأتي استباقاً من قبل الإصلاح لدعوات المكونات السياسية المناهضة للحزب في تعز والتي دعت قواعدها الشعبية إلى النزول للشارع لرفض سياسات الإصلاح ومحاولته تفجير الأوضاع في الحجرية ضد قوات اللواء 35 مدرع، الأمر الذي يعني إلى لجوء المناوئين للإصلاح بتعز إلى استخدام ورقة الشارع لمواجهة تمدد الإصلاح العسكري في الحجرية.

وكانت ممثلون عن المكونات السياسية في تعز “الاشتراكي والناصري والمؤتمر وتنسيق الحراك الشعبي” قد اجتمعوا لمناقشة تطورات الأوضاع في الحجرية.

وأصدر المجتمعون بلاغاً دعوا فيه قواعدهم الشعبية إلى الخروج يوم الخميس القادم للتظاهر رفضاً لما وصفوها بـ”التحشيدات غير المبررة من قبل محور تعز والشرطة العسكرية”.