منبر كل الاحرار

الإصلاح يعزز تواجد داعش في أبين

الجنوب اليوم | متابعات خاصة

 

تصاعدت وتيرة المواجهات بين أطراف الرياض في جهات أبين ، بالتزامن مع فشل اتفاق الرياض.
مصادر عسكرية أكدت أن المواجهات عادت بين قوات الحزام الأمني الموالي للإمارات ، ومليشيات الإصلاح التي تقاتل تحت غطاء الشرعية في جبهات الطرية والشيخ سالم، حيث تبادل الطرفين القصف المدفعي.
وفي موديه أفادت المصادر أن مواجهات عنيفة اندلعت بين الطرفين عقب استهداف قوات الانتقالي ، طقم عسكري يقل عدد من عناصر الإصلاح كانوا متجهين إلى مدينة شقرة الساحلية ، مشيرة إلى سقوط جرحى من الطرفين ، وأسر عدد من مليشيات الإصلاح.
وفي إطار التحشيدات العسكرية لمليشيات الإصلاح في أبين ، كشف المتحدث باسم القوات العسكرية للانتقالي محور ابين ، محمد النقيب ، عن قيام مليشيات الإصلاح بالاستعانة بعناصر داعش والقاعدة المتواجدة في منطقة جاعر مديرية الصومعة محافظة البيضاء أكبر معسكرات الاستقبال لعناصر القاعدة وداعش و يتم نقلها وبالزي العسكري إلى شقرة بأبين.
وقال النقيب في سلسلة تغريدات على “تويتر” رصدها “الجنوب اليوم” أن مجموعة جديدة من عناصر القاعدة بقيادة بكر البيضاني ووصلت إلى أبين عبر طريق الحلحل التي تربط مديرية لودر بمحافظة البيضاء.
كما كشفت مصادر مطلعة عن تحركات مكثفة لمليشيات الإصلاح إلى جبهة الطرية ، حيث عززت قواتها بعدد من الأطقم العسكرية التي وصلت إلى الطرية مؤخرا.