منبر كل الاحرار

قوات علي محسن تمنع إقامة احتفال المولد النبوي بمنزل أحد مشائخ تريم الصوفيين

الجنوب اليوم | خاص
علم الجنوب اليوم من مصادر مقرب من الشيخ سالم الجنيدي وهو أحد فقهاء الصوفية في مدينة تريم بمحافظة حضرموت، أن قوات الأمن التي تتبع مديريات الوادي والصحراء والتابعة للمنطقة العسكرية الأولى المحسوبة على نائب الرئيس هادي، علي محسن الأحمر.
وقال المصدر في تصريح خاص للجنوب اليوم إن الأمن العام بمديرية تريم قام بإرسال عدد من الأطقم الأمنية لمنع المحتفلين بالمولد النبوي من أبناء تريم من الحضور إلى إحياء الاحتفال مساء أمس الخميس في منزل السيد سالم الجنيدي.
وقال المصدر إن الحملة الأمنية زعمت أنها تلقت برقية من اللجنة الأمنية بالوادي عبر مركز العمليات التابع للمنطقة العسكرية الأولى المحسوبة على محسن الأحمر قائد الجناح العسكري للإصلاح، في حين تبين أن الحملة الأمنية لم يكن لديها أي أمر رسمي مختوم بختم سلطات أمن وادي حضرموت.
وحسب المصدر فإنه وبعد مفاوضات سمحت قوات هادي للسيد الجنيدي بأن يقوم بتقديم وجبة العشاء للضيوف دون إقامة المولد النبوي.
وتجدر الإشارة إلى أن قوات هادي المحسوبة على الإصلاح أصدرت توجيهات بمذكرة عسكرية بمنع إقامة أي احتفال بالمولد النبوي بالإضافة إلى اعتقال كل من يتحدث عن موضوع التطبيع مع الكيان الصهيوني من قبل بعض الدول العربية من بينها السودان والإمارات والسعودية، وحسب المذكرة التي تم تسريبها مؤخراً في مأرب فإن ذريعة قوات الإصلاح بشأن اعتقال من يعترض على التطبيع مع الكيان الصهيوني هي “أن ذلك شأن داخلي يخص الدول الشقيقة”.
ويبدو أن ما تم توجيهه في مأرب قد تم كذلك في مديريات الوادي بحضرموت التابعة للمنطقة العسكرية الأولى المحسوبة على الأحمر.
وأكد المصدر المقرب من السيد الجنيدي بأن الأخير لن يسكت على ما قامت به قوات أمن وادي حضرموت، مشيراً إنه سيقدم شكوى للجهات العليا والقضاء.