منبر كل الاحرار

الجبواني يكشف أن هادي هو من أعطى موافقة خطية للإمارات لضرب قواته في نقطة العلم بعدن

الجنوب اليوم | متابعات خاصة

 

كشف وزير النقل السابق في حكومة هادي، صالح الجبواني عن أن ضرب قوات هادي في نقطة العلم في أغسطس العام الماضي في مدينة عدن تم بموافقة أحد قيادات الدولة الكبرى، حسب وصفه، في إشارة إلى الرئيس هادي.

وقال الجبواني في تغريدة على حسابه أن “أحد قيادات الدولى الكبرى” أعطى موافقة خطية للإمارات بضرب قواته في العلم على مشارف عدن نهاية أغسطس 2019.

وكشف الجبواني أن الإماراتيين يحاولون التمسك بهذه الوثيقة لدفع التهمة عنهم في حال مقاضاتهم دولياً على ما وصفها بـ”المذبحة”.

كما وصف الجبواني من وقع على ضرب قوات الإصلاح في مشارف عدن بنقطة العلم العام الماضي بأنه أوغل في تنفيذ مرامي الإماراتيين وأنه كان يعتقد أن حمايتهم له ستدوم، مضيفاً إن لديه التفاصيل حول ما حدث بنقطة العلم وأنه سيأتي الوقت المناسب لكشفها.

واعتبر مراقبون وناشطون موالون، إنها تشير بشكل واضح إلى أن هذا القيادي هو الرئيس هادي نفسه، خاصة وأنه وصفه بأنه أوغل في تنفيذ مرامي الإماراتيين لاعتقاده أن حمايتهم له ستدوم، كما علق ناشطون على تغريدة الجبواني بالإشارة إلى هادي بأنه المقصود في التغريدة.

وكتأكيد على أن الجبواني كان يقصد هادي في تغريدته، عاد الجبواني للتعليق على ردود متابعيه بالقول “أنا أقصد ذلك فعلاً”.