منبر كل الاحرار

نائب رئيس حكومة هادي يدشن إعادة جيش البادية الحضرمي عشية 30 نوفمبر

الجنوب اليوم | خاص

 

تأكيداً على أن التحالف السعودي الإماراتي يمضي نحو ما سارت عليه بريطانيا على مدى 138 عاماً من احتلالها جنوب اليمن خلال القرنين الماضيين من تقسيم وتفتيت للجغرافيا اليمنية عموماً والجغرافيا الجنوبية خصوصاً، بدأ التحالف السعودي بالتمهيد لإعادة جيش البادية الحضرمي الذي أنشأته بريطانيا في حقبة احتلالها لجنوب البلاد كجيش مناطقي ضمنت من خلاله إبقاء حضرموت بعيدة عن محيطها الجنوبي اليمني في تلك الفترة.

حيث افتتح نائب رئيس حكومة هادي سالم الخنبشي في حضرموت متحف المكلا والجناح الشرقي للقصر السلطاني بعد إعادة تأهيله.

وحسب الأخبار الرسمية لحكومة هادي فإن توقيت افتتاح المتحف وجناح القصر السلطاني في المكلا يأتي ضمن الاحتفالات الرسمية لسلطة هادي بعيد الاستقلال الوطني الـ30 من نوفمبر، ذكرى خروج آخر جندي بريطاني من جنوب اليمن.

اللافت أن سلطة هادي في حضرموت تعمدت أن يكون من ضمن برنامج الافتتاح وجود حراس للمتحف يرتدون زي جيش البادية الحضرمي، الأمر الذي يفهم منه أن التحالف يسعى لإعادة تشكيل هذا الجيش من جديد إن لم يكن قد تم تشكيله بالفعل من خلال النخبة الحضرمية التي أنشأتها الإمارات بعد سيطرتها على المكلا.