منبر كل الاحرار

عودة الأزمة العسكرية في أبين بعد مغادرة اللجنة السعودية وعودتها إلى عدن

الجنوب اليوم | خاص

 

اكدت مصادر خاصة في أبين أن اللجنة العسكرية السعودية المعنية بمراقبة وقف إطلاق النار والإشراف على تنفيذ الشق العسكري والأمني من اتفاق الرياض غادرت مدينة شقرة الساحلية بمحافظة أبين وعادت إلى مدينة عدن.

وقالت المصادر إن اللجنة غادرت بعد رفض الانتقالي السماح لقوات اللواء الأول حماية رئاسية من دخول مدينة عدن بموجب اتفاق الرياض، وأن اللجنة وفي موقف احتجاج على رفض تنفيذ الانتقالي ما التزم به في اتفاق الرياض قررت الانسحاب من شقرة.

واعتبرت المصادر أن مغادرة اللجنة لأبين مؤشر على احتمال فشل تنفيذ الشق العسكري والأمني من اتفاق الرياض الموقع بين الانتقالي وهادي الأمر الذي يعني فشل إعادة الانتشار في أبين وهو ما يعني فشل اتفاق الرياض برمته.

كما تأتي مغادرة اللجنة العسكرية السعودية بعد أيام من خروج مظاهرات واحتجاجات لأهالي مدينة وقبائل شقرة طالبوا فيها بخروج القوات السعودية من مناطقهم، كما طالبوا بإخلاء المدرسة الثانوية التي كانت تتمركز فيها اللجنة السعودية وتتخذها مقراً لها، كما سبق أن تعرض مقر اللجنة لتفجير بعبوة ناسفة بالقرب من بوابة المقر ما أدى إلى تضرر المنازل المجاورة وهو ما دفع الأهالي إلى اعتبار بقاء اللجنة في منطقتهم خطراً على المدنيين.