منبر كل الاحرار

العثور على جثة مسؤول أمني في عدن

الجنوب اليوم | عدن

 

أفادت مصادر محلية أن مسلحين اغتالوا مدير الأمن السياسي التابع لمحافظة الحديدة الموالي للشرعية  إبراهيم حرد أثناء تواجده بمديرية البريقة في مدينة عدن.
وقالت المصادر أن أهالي البريقة عثروا اليوم الأربعاء على جثة “حرد” موثوقة بالحبال وعليها آثار إطلاق نار في الرأس، وذلك بعد يوم من فقدان الاتصال به.
وأوضحت المصادر أن القيادي في مجلس تهامة الوطني ومدير الأمن السياسي بمحافظة الحديدة إبراهيم حرد كان ينوي التوجه إلى مديرية الخوخة للمشاركة في مسيرة نظمها المجلس.
واتهمت مصادر في الحراك التهامي، قوات طارق عفاش  بالضلوع وراء اختطاف واغتيال حرد في عدن.

وكان وأكدت حصولها على معلومات وثيقة بشأن مخطط يهدف إلى اغتيال عدد من القيادات الفاعلة في مجلس تهامة الوطني.
وكان مسلحون أطلقوا النار على القيادي في قوات طارق نادر عبداللطيف السيد وأردوه قتيلاً الأحد 27 ديسمبر من العام الماضي.

ومنذ وصول حكومة المناصفة شهدت عدن تفجيرات وعمليات اغتيالات واسعة طالت قيادات أمنية تابعة للإنتقالي.