منبر كل الاحرار

الاصلاح ينهي ضيافة قافلة الساحل الغربي بتصفية عدد كبير من ضباط طارق في مأرب

الجنوب اليوم | خاص

 

بعد يوماً واحد من إستقبال حزب الإصلاح قافلة قادمة من الساحل الغربي للقوات التابعه للأمارات في مأرب ، يرافقها العشرات من القيادات المحسوبة على قوات طارق عفاش ، أكمل اليوم حزب الإصلاح ضيافة برصد تحركات عدد من الضباط القادمين من الساحل الغربي ، وتم تصفيتهم بطريقة غير مباشرة عبر إرسال الاحداثيات للحوثيين ، ووفقا لمصادر محلية فقد هز انفجار عنيف معسكر تابع لقوات هادي ومحسوب على جناح أركان قوات هادي صغير بن عزيز ، وأدى  إلى مقتل العشرات من الضباط والصف والجنود منهم عدد من الوفد العسكري القادم من الساحل الغربي ، وقالت المصادر أن الانفجار الناتج عن صاروخ متوسط المدى أدى إلى مقتل نائب عمليات اللواء الثالث مشاة بحري، ونائب ركن البشرية في اللواء الثالث مشاة بحري، وهما قياديان من قوات “حراس الجمهورية ” التي يقودها طارق صالح اثناء تواجدهما في المعسكر المستهدف الذي قتل في نفس الهجوم رئيس اركان اللواء ٢٦مشاة وموقع اللواء شبوة ، بقوات هادي العميد ناصر سعيد البرحتي ، ووفقا للمصادر فان عدد قتلى الهجوم الصاروخي الذي استهدف صالة اجتماعات كانوا بداخلها 64 مابين قتيل وجريح من بين القتلى عدد من ضباط تابعين لطارق عفاش يعتقد ان مليشيات الإصلاح وقفت وراء الهجوم .
وأكد اكثر من مصدر محلي في مارب مقتل نائب ركن البشرية اللواء ثالث مشاة بالساحل الغربي ،ونائب عمليات اللواء الثالث مشاة بحري بالساحل الغربي ، والمقدم سعيد محمد صالح لبرش دربان ، والضابط سليم محمد حزام غيثان ، و المعتصم محمد احمد عبدالله القرضي ، و ناجي حسن علي النجار ،والقياديان في قوات طارق عفاش بالساحل الغربي اسامه مجاهد عبدالله الأشوال ، ومحمد علي احمد الاشول ، واخرين، بالإضافة إلى إصابات اخرين في الهجوم الذي اثار عدة تساؤلات حول الجهة التي قدمت الاحداثيات لاجتماع سري عقد في ظل ظروف امنية مشددة خارج مدينة مارب ، واتجهت أصابع الاتهام لمليشيات الإصلاح بالوقوف وراء الهجوم .