منبر كل الاحرار

خيانة الإصلاح تضاعف الخسائر الجنوبية في جبهات مأرب

الجنوب اليوم | خاص

 

قُتل العشرات من التعزيزات العسكرية الجنوبيه التي دخلت المعركة قيل يومين خلال المعارك التي دارت في المشجع في جبهة صرواح.

وقالت مصادر جنوبية في مأرب ان خيانة الإصلاح يضاعف خسائر الجنوبين في جبهات مارب يوما بعد واخر ،واصفا ماحدث اليوم للعشرات من المقاتلين القادميين من لحج وأبين في معركة المشجع التي سقط فيها أكثر من 17 موقع عسكري تحت سيطرة الحوثيين ، بالخيانة العظمى التي تدفع كل أبناء الجنوب للإنسحاب من جبهات مـأرب والعودة إلى الجنوب ، معتبراً جبهات مأرب بجبهات تصفيات الجنوبين و‘ضهار القوات الجنوبية بشكل ضعيف.

ولفت إلى أن مايحدث متاجرة بدماء الجنوبين وقتلهم بمختلف الأساليب تحت شماعة الحرب.

وفي جبهة مراد تنكرت مليشيات حزب الإصلاح للمقاتلين الجنوبين وتم طمس أسمائهم من كشوفات القوات المشتركة ، وتم التعامل معهم بقسوة بسبب مطالبتهم بمستحقاتهم اليومية والأسبوعية والمكافئات التي قدمتها السعودية خلال اليومين الماضيين لكل المقاتلين في جبهات مأرب.

وقالت المصادر  إن السعودية قامت منذ يومين، بتوزيع 400 مليون ريال يمني، على المرتزقة الموالين لها، وقادة الفصائل المسلحة الجنوبية التابعة لها في جبهات جبل مراد جنوب مأرب ، واستحوذ عليها بحيبح رافضاً اعتماد الجنوبين مما دفع لوقف القتال في جبهتي الأوشال وآل الأحمد والجوبة، وأن سخط كبير يدور في أوساط المقاتليين الجنوبين الذين هددوا بالانسحاب ، فتم تحذيرهم من ترك مواقعهم للحوثيين وهددت مليشيات الإصلاح باجراءات رادعة.