منبر كل الاحرار

الإنتقالي يتهم محافظ لحج بالعبث بأراضي المواطنين وتمكينها للمتنفذين

الجنوب اليوم | لحج

 

اتهم رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي بمحافظة لحج، قيادة السلطة المحلية التابعة للإصلاح بالتواطؤ في صرف الأراضي المصروفة والعبث بها.

وقال المحامي رمزي الشعيبي في لقائه بأعضاء جمعية النخلة” الخضراء أن تحركات السلطة المحلية في لحج باتجاه ملف الأراضي والصرف وما وصفه بـ العبث بمساحات شاسعة من الأراضي، ارتفعت وتيرتها في الآونة الأخيرة، محمِّلاً إياها تداعيات استمرار ذلك العبث الذي يطال أراضي المواطنين.

وأضاف الشعيبي أن الانتقالي تلقى شكاوى بعمليات الصرف تستهدف أملاكاً عامة وخاصة ومصروفة منذ عقود مضت، معتبراً أن ذلك يشكل خطورة وله تداعيات مستقبلية.

وطالب “الشعيبي السلطة المحلية بعدم إصدار قرارات في قضايا خلافية منظورة أمام المحاكم والنيابات باعتبارها جهة تنفيذية لا تملك الحق في أن تحل محل القضاء.

وفي السياق ، أكد رئيس جمعية النخلة الخضراء عنتر محمد قائد تعرُّض الأراضي التي صُرفت للجمعية بإجمالي 600 فدان في العام 1993م بعقود رسمية في منطقة دار منصور بمديرية تبن؛ للبسط من قِبل أطراف نافذة.

وأشار إلى أن تلك الأراضي التي صُرفت لأعضاء الجمعية والبالغ عددهم 120عضواً، لم يتبقَ منها سوى 50 فداناً، استغلها أعضاء الجمعية وشرعوا في استخدامها أراضي للسكن منذ فترة وتم استصلاحها وحفر آبار فيها ويسكنون فيها منذ سنوات.

واتهم اللقاء المحافظ أحمد عبدالله تركي بتمكين الأراضي إلى المتنفذين المحسوبين على الإصلاح.