منبر كل الاحرار

رغم وصفه بالخائن.. الإنقاذ الجنوبي واعتصام المهرة يرفضان الاستجابة للانتقالي في الخروج ضد البركاني وبرلمانه

الجنوب اليوم | متابعات خاصة

 

قوبلت دعوات الانتقالي في المهرة بشأن الخروج بمظاهرات ضد وجود رئيس برلمان الشرعية سلطان البركاني في المحافظة، برفض من قبل مجلس الإنقاذ الوطني الجنوبي ولجنة الاعتصام السلمي ضد الاحتلال السعودي لمحافظة المهرة والذي يقوده الشيخ القبلي البارز علي سالم الحريزي.

وبحسب ما نقلته مصادر مطلعة في لجنة اعتصام المهرة فإن زعيم مجلس الإنقاذ الوطني الجنوبي ورئيس لجنة الاعتصام الشيخ علي الحريزي أكد بأن “لجنة الاعتصام لن تسمح بتمرير أي مخططات يموّلها الاحتلال السعودي الإماراتي عبر أدواته في المحافظة”، داعياً أبناء المهرة إلى “اليقظة والاستعداد للمرحلة المقبلة لمواجهات التحديات والمخططات الاستعمارية”، حسب وصفه.

وأشارت المصادر إلى أن اللجنة في حالة انعقاد دائم بمدينة الغيضة لمتابعة التطورات والمستجدات، مؤكدة أن الاجتماع الذي عقدته قيادة لجنة الاعتصام السلمي وقيادة مجلس الإنقاذ الوطني الجنوبي أمس السبت، جرى خلاله إبداء موقف واضح من برلمان الشرعية والمتمثل في “استنكار المجلس واللجنة لصمت هيئة مجلس النواب المنتهي الصلاحية تجاه القضايا المصيرية وانتهاك سيادة اليمن واحتلال الجزر والموانئ والمطارات”، وأضاف المصدر أن الاجتماع اعتبر صمت برلمان الشرعية بأنه “خيانة للوطن والشعب”.

وفيما يخص دعوات انتقالي المهرة للخروج بمظاهرات في المحافظة، أكد الاجتماع أن هذه الدعوات لا يعتد وغير مقبولة كونها صادرة “عن أداة من أدوات الاحتلال السعودي الإماراتي ولا تمثل أبناء المحافظة”، حسب ما نقل عن الاجتماع.

وكان الانتقالي في المهرة قد عقد اليوم اجتماعاً، دعا فيه للخروج في وقفات احتجاجية رفضاً لتواجد رئيس وأعضاء مجلس النواب، والوقوف في وجه الشرعية مقراً تنظيم “وقفات احتجاجية غداً الأحد ضمن برنامج التصعيد، بحسب بيانه.