منبر كل الاحرار

عدن.. الإنتقالي يرمي بجثة سجين في البحر بعد تعذيبه

الجنوب اليوم | عدن

 

عثر مواطنون على جثة أحد المخفيين قسرا في سجون الانتقالي الموالي للإمارات بمدينة عدن، مقتولا بطريقه بشعة.

وقالت مصادر حقوقية أنه تم العثور على جثة سجين كان معتقل خضع للتعذيب حتى الموت في سجن قاعة وضاح سيء السمعة الواقع في منطقة جولد مور، دون معرفة هوية السجين.

وأكدت المصادر أن القائمين على سجن وضاح السري تخلصوا من جثة السجين بربط طوبة من البلك على جثته ورميه في مياه البحر، في محاولة منهم اخفاء الجريمة.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو للجثة وهي تطفوا على سطح المياه في منطقة المعلا، وعليها آثار التعذيب.

وكان الناشط انيس الشريك كشف في وقت سابق عن اعتقال الانتقالي الشاب مختار اسحاق في نفس السجن الذي اعتقل من أمام صيدلية الصانبي المعلا من قبل القيادي والمشرف على سجن قاعة وضاح والمشرف على المداهمات “سامر جندب ”
ولفت الشريك إلى أن أربعة أشهر من الإخفاء القسري يحرم ماجد مختار من التواصل مع اسرته وتحرم أسرة مختار من التواصل مع إبنها ومعرفة مصيره.