منبر كل الاحرار

الدولار يقترب من حاجز ال600 في عدن ويتسبب بغلاء فاحش في السلع الضرورية

الجنوب اليوم / عدن

 

اقتربت أسعار  صرف العملة المحلية في المحافظات الجنوبية والمناطق التي تسيطر عليها حكومة هادي حاجز الـ1600 ريال، وسط تخبط غير مسبوق في سياسية البنك المركزي في  عدن.

وقال مواطنون إن الأسعار بلغت ذروتها وحدث شلل تام اليوم الاحد في الحياة اليومية مع اغلاق المخابز  والافران ابوابها وسط ارتفاع غير مسبوق بأسعار الدقيق الذي وصلت قيمته إلى 50 ألف ريال وانعدام للمشتقات النفطية بما فيها الغاز المنزلي.

وكان البنك المركزي في عدن أعلن السماح لشركات صرافة كان أغلقها بذريعة “المتاجرة بالعملة”  بمعاودة العمل.

ويأتي قرار البنك المركزي بالسماح لشركات الصرافة بالعمل عقب  مطالبة الانتقالي بإقالة مجلس ادارة البنك المركزي, فيما يرى مراقبون اقتصاديون أن القرار محاولة للتمويه على عملية تهريب العملة الأجنبية إلى الخارج والتي يحاول المركزي إضفاء الشرعية عليها عبر مزادات بيع العملة التي تؤكد تقارير بانها تذهب لصالح جهات  خارج اليمن.