منبر كل الاحرار

الإنتقالي يصعد عسكرياً ضد قوات طارق في الضالع

الجنوب اليوم | متابعات خاصة

 

أعلنت قوات المجلس الإنتقالي، الثلاثاء، تصعيد عسكري ضد قوات طارق عفاش في الضالع.

ويأتي التصعيد عقب مواجهات دامية وعمليات تصفية بين قيادات العمالقة والانتقالي، التي شهدتها المدينة خلال الأيام الماضية.

وقالت اللجنة الأمنية التابعة للإنتقالي في بيان لها إنها تستعد لشن حملة عسكرية لتهجير عناصر العمالقة من الضالع، بسبب تصاعد ما وصفته بـ”الهجمات العدائية” للعمالقة، التابعة لقوات طارق صالح.

ودعا البيان، أهالي منطقة القشاع وسط المدينة، حيث تتمركز ألوية العمالقة، لسرعة مغادرة منازلهم، تمهيدا لمهاجمة مواقع العمالقة.

وكانت قوات الحزام الأمني التابعة للإنتقالي قد انتشرت خلال الساعات الماضية في شوارع مدينة الضالع، وسط توترات أمنية غير مسبوقة.

وتسعى السعودية لتأسيس ذراع عسكري موازي للقوات الإماراتية وتوجيهه للقضاء على الإنتقالي الموالي للإمارات في عموم المحافظات الجنوبية.