منبر كل الاحرار

تطورات هامة في شبوة.. الأمن يسلم مداخل عتق لدفاع شبوة والأخيرة تسلم العرم للمشتركة التابعة لطارق

الجنوب اليوم | خاص

 

شهدت محافظة شبوة خلال الساعات الماضية تطورات خطيرة على المشهد العسكري والأمني ما يكشف صحة التوقعات بشأن تصفية قوات الإصلاح وسحب البساط عليها من السيطرة على المحافظة الغنية بالنفط بعد الإطاحة بمحافظها الإصلاح محمد بن عديو وتسليمها من قبل الإمارات لجناح عفاش في حزب المؤتمر.

ونقلت مصادر مطلعة معلومات دقيقة بشأن أبرز التطورات التي شهدتها عتق وشبوة عموماً على مستوى انتشار التشكيلات العسكرية المتناقضة والمتباينة في ولئها وتبعيتها لقطبي التحالف.

المصادر أكدت أن قوات دفاع شبوة انسحبت من النقاط التي تسيطر عليها في منطقة العرم بمديرية حبان وقامت بتسليم هذه النقاط ومناطق انتشارها للقوات المشتركة التابعة لطارق صالح.

في المقابل قامت قوات دفاع شبوة باستلام مداخل مدينة عتق، بعد اتفاق فيما يبدو تم بشكل سري، على رفع قوات الإصلاح الممثلة بقوات الأمن الخاصة من النقاط الرئيسية على مداخل مدينة عتق عاصمة المحافظة وتسليمها لقوات دفاع شبوة التي تشكل الذراع العسكري لمحافظ شبوة الجديد عوض الوزير العولقي.