منبر كل الاحرار

شحنة النفط الأخيرة التي باعتها حكومة معين للصين تفوق الربع مليار دولار وتورّد للبنك الأهلي السعودي

الجنوب اليوم | خاص

 

أكدت مصادر بشركة النفط في عدن أن مصير إيرادات شحنة النفط الخام الأخيرة التي باعتها حكومة معين عبدالملك للصين بلغت الربع مليار دولار، مضيفة إن هذا المبلغ لا يزال مصيره مجهولاً في ظل استمرار توريد عائدات مبيعات شحنات النفط الخام إلى البنك الأهلي السعودي.

وقالت المصادر إن السفينة اليونانية العملاقة التي حملت في 31 مايو الماضي كمية مليونين ومائتي ألف برميل من النفط الخام اليمني وصلت إلى ميناء سيراتشا في الصين وأفرغت حمولتها قبل أيام فيما لا يزال مصير قيمة هذه الشحنة مجهولاً حيث تبلغ قيمة الشحنة بحسب أسعار البورصة العالمية عند وقت تحميل الشحنة من ميناء الشحر بحضرموت ربع مليار دولار.

إلى ذلك قال مصدر في المجلس الانتقالي الجنوبي إن قيمة هذه الشحنة تم توريدها إلى البنك الأهلي السعودي، مؤكداً أن المفترض أن يتم توريد هذا المبلغ إلى البنك المركزي في عدن من أجل الإسهام في تحسين أسعار صرف العملة وانخفاض أسعار الغذاء، إلا أن هناك من لا يريد للأزمة الاقتصادية والمعيشية أن تنتهي في الجنوب، حسب تعبيره.