منبر كل الاحرار

سياسة التجويع تثير السخط ضد التحالف والزبيدي في عدن

الجنوب اليوم | خاص

احتجاجاً على عدم صرف رواتبهم والتعامل الدوني معهم من قبل المجلس الرئاسي الذي يشارك فيه رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس الزبيدي ، تظاهر اليوم العشرات من الجنود التابعين الانتقالي في القرب من مقر التحالف في مدينة عدن على خلفية عدم صرف مرتباتها الأساسية منذ عدة أشهر ، وطالب المحتجون بصرف رواتبهم مطالبين التحالف بالرحيل من عدن .
وردد المحتجون شعارات مناوئة للتحالف السعودي الإماراتي ، معتبرين مايتعرضون له من تجويع عمل متعمد يهدف إلى قتل معنوياتهم وتجويع أسرهم ، وطالب المحتجين التحالف بصرف رواتبهم دون أي تلكؤ مهددين بالتصعيد والتمرد في حال تجاهل مطالبهم .
وبالتزامن مع ذلك شكى العشرات من المقاتلين الجنوبين في عدد من الجبهات من سياسة التجويع التي يتعرضون لها من قبل المجلس الرئاسي ، مشيرين إلى إن العليمي والزبيدي يفرضون عقاب جماعي على ابناء الجنوب بشكل عام ، وياتي ذلك في ظل استمرار معاناة الجنود والمتقاعدين الجنوبين الذين سبق لهم التصعيد ضد التحالف والانتقالي وتلقوا وعود بصرف رواتبهم إلا أن حكومة معين عبدالملك والتحالف تنصلوا عن كل الوعود .