منبر كل الاحرار

تغيير مقرات قيادة المنطقة العسكرية الأولى بعد هجوم جوي إماراتي بالعبر

الجنوب اليوم | خاص

 

اخلت قيادات عسكرية بالمنطقة العسكرية الأولى في سيئون بمحافظة حضرموت شرق البلاد مقراتها القيادية من داخل المنطقة خوفاً من استهدافها.
جاء ذلك بعد استهداف لطيران الإمارات قوات الإصلاح في منطقة العبر منتصف ليل أمس الأربعاء.
ويبدو أن قيادات المنطقة العسكرية الأولى تتوقع أن تقوم الإمارات بقصف مقرات قيادة المنطقة ومناطق سيطرة قوات العسكرية الأولى تمهيداً لتمكين قوات الانتقالي من السيطرة.
ويأتي ذلك في إطار الصراع المحتدم بين السعودية والإمارات على عدن حيث يتوقع الانتقالي التابع للإمارات بأن تستخدم السعودية القوة العسكرية ضد الانتقالي لطرد قواته من عدن أو إجبارها على القبول بدخول قوات تتبع طارق صالح.