منبر كل الاحرار

سخرية واسعة بعد منح إماراتي ليمني وظيفة في مطار الريان

الجنوب اليوم | متابعات خاصة

 

على الرغم من إغلاق الامارات مطار الريان وتحويله إلى معتقل ، منح مذيع إماراتي وظيفة لاحد ابناء المكلا حضرموت في المطار وهو ما اثار موجة سخرية واستغراب كبيرين بين أوساط الناشطين والاعلاميين اليمنيين.
وظهر مقدم برنامج “قلبي اطمأن” المذيع غيث الإماراتي على قناة “ابوظبي” اثناء احدى الحلقات وهو يقوم بمنح أحد المستهدفين في البرنامج وظيفة كاملة في مطار الريان.
وابدى اليمنيون استغرابهم عن ماهية الصلاحيات التي يمتلكها الإماراتي مقدم برنامج قلبي اطمأن حتى يمنح أحدهما وظيفة في مطار الريان بالمكلا وهو مطار حكومي سيادي.
وأغلق مطار الريان إثر سيطرة تنظيم “القاعدة” على مدينة المكلا في العام 2015، واستمر إغلاقه بعد تحرير المدينة في إبريل 2016، ومنذ ذلك الحين تحوّل المطار إلى قاعدة عسكرية ومقر لقيادة القوات الإماراتية، وأصبح الوصول إليه والمغادرة منه حكراً على بعض المسؤولين والموالين للإمارات فقط.
وظل المطار مغلقاً إلى الآن، من دون مبررات واضحة، فيما أطلق محافظ حضرموت اللواء الركن فرج سالمين البحسني وسلفه اللواء أحمد بن بريك، عدة وعود بافتتاح المطار كلها ذهبت أدراج الرياح، بعدما اصطدمت على ما يبدو برفض إماراتي.
وفي وقت سابق انتقد ناشطون رفع علم الإمارات بدلا من علم اليمن فوق مطار الريان الدولي الذي تتخذه الامارات كأحد سجونها السرية بالمناطق المحررة.
وكانت تحقيقات وتقارير دولية كشفت عن سجون سرية في جنوب اليمن انشأتها الإمارات من بينها مطار الريان بالمكلا وتمارس القوات الاماراتية التعذيب الجسدي والجنسي بحق المعتقلين والمخفيين قسريا.
الإعلامي أمين بارفيد‏ وصف ماحدث ب “قمة الحقارة.. وقال حلقة الامس في البرنامج الإماراتي الذي على اساس إنساني مش خلفه أهداف سياسية “قلبي اطمأن” كانت من المكلا تدرون ماذا قدم البرنامج من مساعدة لأحد أبناء المكلا؟
وقال لقد قدم “غيث” وظيفة في مطار الريان كمساعدة إنسانية لأحد شباب المكلا؛ ركزوا الإماراتي ساعد ابن المكلا ووظفه في مطار الريان، حقنا بالمكلا المغلق ليس مطار دبي”.
واضاف بارفيد قائلا: “يغسلون قذارتهم أمام العالم بمعاناتنا ومن خيراتنا”.