منبر كل الاحرار

الحوثي يدعو لإلغاء مظاهر الإحتفال بذكرى 7/7 ويعلن إسقاطها من الإجازات الرسمية

الجنوب اليوم | خاص

 

في الوقت الذي يهدد جنرال الحرب علي محسن الأحمر بتفجير الأوضاع في الجنوب ، ويعتبر بقاء نظام 7/7 في المحافظات الجنوبية أمر مصيري لا يمكن التفريط به حتى وإن استدعى تفجير الأوضاع عسكرياً في كل محافظة ، دعا عضو المجلس السياسي الأعلى بصنعاء محمد علي الحوثي وهو رئيس اللجنة الثورية للحوثيين ايضاً ، إلى الغاء مظاهر الإحتفال بيوم السابع من يوليو التي تعد تاريخ أسود في حياة اليمنيين كون نظام صالح وشريكة حزب الإصلاح بقيادة جنرال الموت علي محسن الأحمر قد إحتلا عدن في نفس اليوم ، وجاءت دعوة الحوثي احتراما لمشاعر أبناء الجنوب ونضالاتهم ، وقال الحوثي في تغريده له رصدها الجنوب اليوم  على منصة “تويتر ” مساء اليوم الجمعة أن “الحقوق المكفولة للمواطنة المتساوية واجب دستوري تسير وفق ما نص عليها الجمهورية اليمنية في مسيرة العطاء الديمقراطي”. مضيفا في التعليق على مجريات حرب التحالف: أن” ‏اليمن بحضارته الممتدة لآلاف السنين عصي على كل محتل ومرتزق”.
واستبق عضو المجلس السياسي محمد الحوثي ذكرى السابع من يوليو، اليوم “مع إقتراب يوم 7/7 نحن مع إلغاء المناسبة من قانون العطل والإجازات الرسمية” ، وتشير الدعوة إلى أن هناك رغبة حوثية حقيقية للتعاطي الإيجابي مع القضية الجنوبية وبناء علاقة شراكة صادقة مع الجنوب .
دعوة الحوثي لإلغاء مراقبون اجازة ذكرى 7/7 على أبناء الجنوب كما يصفها نظام 7/7 المتواجد حالياً في الرياض فاراً من جماعة الحوثي التي تمكنت من إسقاط صنعاء كما أسقطت عصابة ال الأحمر الدموية عدن في 7/ 7 / 1994م ، حملت رسالة إلى القوى الجنوبية الواقفة إلى جانب التحالف على حساب الجنوب وقضيته وأكدت تمسك الجماعة بموقف مؤسس الجماعة  حسين الحوثي الذي اعترض على حرب صيف عام 1994م عندما كان عضواً في مجلس النواب اليمني حينذاك وتعرض منزله في صعدة للتدمير من قبل نظام صالح وال الأحمر الدموي رداً على موقفة من الحرب ضد الجنوب ، يضاف إلى أن نظام 7/7 طرد أسرة الحوثي من اليمن بصورة قسرياً بسبب نفس الموقف عام 1997م بعد عام من تعرض الاسرة للمطاردة والتنكيل من قبل نظام 7/7 .
ولذلك لاتزال جماعة الحوثي التي قدمت اكثر من مبادرة سابقاً دعت وأكدت استعدادها رفع الظلم عن أبناء الجنوب تمضي على نهج زعيمها حسين الحوثي الذي قارع نظام صالح ورفض الموافقة على الحرب او التصويت عليها ودعا إلى حل الخلافات بالحوار واحترام إرادة الشعب الجنوبي .